واقع زراعة النخيل في فلسطين

آفاق علمية وتربوية – تقدر مساحة الأراضي المزروعة بالنخيل في فلسطين ب 27 ألف دونم، وقد قدرت وزارة الزراعة الفلسطينية في عام 2013 أعداد أشجار النخيل بحوالي 360 ألف شجرة، منها 210 ألف شجرة منتجة فقط.

تنتج فلسطين قرابة 10 ألاف طن من التمور، منها 7 ألاف طن في قطاع غزة و 3 ألاف طن في الضفة الغربية، وان 90 بالمائة من التمور المنتجة في قطاع غزة من صنف الحياني، وأن 90 بالمائة من التمور المنتجة في الأغوار الفلسطينية وفي الضفة الغربية من صنف المجهول، ومن المتوقع أن تزداد كمية الإنتاج من التمور الفلسطينية 5000 طن بحلول موسم 2015 / 2016.

Dates-trees

أسباب الاهتمام بزراعة النخيل

في العشر سنوات الماضية عكفت وزارة الزراعة الفلسطينية على تشجيع زراعة النخيل و ضرورة العناية بأشجار النخيل بسبب قدرتها على مقاومة الجفاف ومقاومة الظروف المناخية ، وقد عملت وزارة الزراعة على تنفيذ العديد من المشاريع التي اشتملت على توزيع مدخلات إنتاج وعقد العديد من الدورات التدريبية لمزارعي النخيل للأسباب التالية:

1- الظروف الجوية المناسبة.
2- الجدوى الاقتصادية العالية وخاصة صنف المجهول.
3- يحتاج لكميات مياه قليلة مقارنة مع غيره من المحاصيل الأخرى (كالموز والحمضيات)
4- مقاوم للملوحة (التربة والمياه) والتي تعاني منها المنطقة.
5- سلعة تصديرية منافسة في الأسواق الخارجية.
6- خلق فرص عمل جديدة.

أصناف النخيل في فلسطين

يعتبر المجهول أحد أجود أنواع التمور المنتجة في فلسطين، لأنه يزرع في المناطق الجافة والحارة (300 متر) تحت مستوى سطح البحر، والتي ترتفع فيها نسبة الأكسجين، مما يعطيه نكهة ولون مميزان.
بدأت زراعة هذا الصنف في أواخر الثمانينيات، وتزايدت في التسعينيات من القرن الماضي وكانت الزيادة ملحوظة في عام 2000.
قدر الإنتاج لتمر المجهول لعام 2013 بـ 3000 طن، وهذا الإنتاج سيتضاعف خلال السنوات القادمة بإذن الله.

مواصفات ثمار المجهول

يختلف حجم الثمار من صغير إلى متوسط إلى كبير، وقد يصل وزن الحبة أحيانا إلى 30 غم، شكلها بيضاوي ولونها أصفر برتقالي يتحول إلى بني محمر عند اكتمال النضج (تمر) ، القشرة متوسطة السمك ملتصقة باللحم، تنكمش مكونة تجاعيد خشنة، لين القوام قليل الألياف، لذيذ الطعم، يبلغ معدل إنتاج الشجرة 70 كيلوغرام في السنة.

صنف البرحي

يتميز بحلاوة الطعم وغزارة الإنتاج، وهو من الأنواع ذي الجدوى الاقتصادية العالية، ويبلغ معدل إنتاج الشجرة 170 كغم في السنة.

صنف الحياني

يزرع بكثرة في قطاع غزة، الثمر احمر اللون وعندما ينضج يصبح احمر داكن مائلا إلى السواد، تفصل القشرة عن اللحم بسهولة عند النضج، يتم تناوله على شكل رطب، معدل إنتاج الشجرة حوالي 60 كيلوغرام في السنة.

ابرز المشاكل التي تواجه زراعة النخيل في فلسطين:

1- قلة المياه ومن أهم أسبابها سيطرة الاحتلال على المصادر المائية.
2- الاجتياحات الإسرائيلية وعمليات التجريف والقصف كما في قطاع غزة.
3- تحكم إسرائيل بحبوب اللقاح وببعض المبيدات والأسمدة.
4- سوسة النخيل الحمراء وخاصة في قطاع غزة والتي تصيب قرابة 30% من الأشجار.

ارتفاع تكاليف الإنتاج

1- ارتفاع أجرة العمالة الفنية ذوي الخبرة الكافية في هذا المجال.
2- ارتفاع أسعار الميكنة المستخدمة في العمليات الإنتاجية للنخيل.
3- ارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج ( الفسائل، الأسمدة، المبيدات، المحروقات والكهرباء).

ارتفاع تكاليف الشحن والنقل

تشكل تكاليف الشحن والنقل للصادرات والواردات السلعية الفلسطينية بشكل عام ما بين (20-30)% من تكلفة السلع المصدرة والمستوردة، ويعود ذلك لعدم سيطرة الجانب الفلسطيني على المعابر، إضافة إلى القيود والإجراءات التي تفرضها السلطات الإسرائيلية على البضائع الفلسطينية.

ضعف الخدمات التسويقية

1- ضعف البنية التحتية التسويقية ( التدريج، التعبئة، التخزين، التبريد).
2- ضعف تنظيم الجهود والصلة بين الإنتاج والتسويق.
3- عدم السيطرة على المعابر والحدود.
4- منافسة تمور المستوطنات في الأسواق المحلية (التهريب) والخارجية.

إجراءات هامة للعناية بالنخيل

1- الري المناسب، حيث يحتاج الدونم الواحد إلى نحو 1300 متر مكعب من المياه سنويا.
2- التسميد العضوي والكيماوي حسب توصية الفنيين.
3- مكافحة الأمراض والحشرات التي تصيب النخيل.
4- التلقيح حسب الطرق الصحيحة وفي الوقت المناسب.
5- عمليات التفريد المناسبة التي تزيد من حجم وجودة الثمار.
6- تكيس القطوف بأكياس شبكية لسهولة جني الثمار والحفاظ عليها من السقوط على الأرض ومن الطيور.
7- قطف المحصول بعد النضج الكامل وبعناية جيدة.

عمليات ما بعد الحصاد

1- عملية الفرز الأولى يدويا.
2- وضع المحصول في صناديق بلاستيكية شبكية ونقله لبيت التعبئة.
3- تجفيفه بداخل البيوت المحمية للوصول إلى رطوبة مناسبة.
4- غسل المحصول من الغبار وتجفيفه.
5- تعقيم المحصول لضمان عدم إصابته بالآفات.
6- تعبأ التمور بعبوات كرتونية مختلفة الأشكال والأحجام، ومنذ عدة سنوات أصبحت التعبئة والتدريج الكترونية في بعض بيوت التعبئة، حيث تصنف الثمار حسب نسبة الهواء بين اللب والقشرة وحسب الحجم ( 5 أحجام).
7- يتم توزيع التمور في الأسواق المحلية أو تصديره إلى الخارج.
8- الفائض يخزن في البرادات، وإذا كان التخزين لفترة طويلة يجب أن تكون درجة الحرارة (-18 درجة سلسيوس).

هذا علما بان كمية التمور المصدرة في الموسم الزراعي 2012 / 2013 كانت قرابة 1200 طن، ومن المتوقع أن يتم تصدير في موسم 2013 / 2014 ما يزيد عن 2000 طن جميعها من صنف المجهول المزروع في الضفة الغربية.

كميات التمور المصدرة من صنف المجهول / السنة

السنة

الكمية المصدر / طن

2009

70

2010

200

2011

500

2012

1100

2013

2000

أهم التوصيات للنهوض بقطاع النخيل في فلسطين

1- توفير مياه الري من خلال حفر وتأهيل الآبار، وتنفيذ مشاريع الحصاد المائي، والعمل على تحصيل الحقوق المائية.
2- تشجيع الاستثمار في قطاع النخيل.
3- توفير الميكنة اللازمة للعمليات الزراعية المختلفة لخدمة مزارع النخيل.
4- زراعة أشجار ذكرية وإنشاء معمل لاستخلاص حبوب اللقاح.
5- توفير مستلزمات الإنتاج بكافة أنواعها وبأسعار مناسبة.
6- فتح قنوات تسويقية وضبط الأسواق المحلية.
7- التوعية والتثقيف بأهمية التمور وفوائدها المتعددة.


واقع زراعة النخيل في فلسطين
المهندس أحمد الفارس – فلسطين
من أوراق المؤتمر الدولي الخامس لنخيل التمر – أبوظبي

واقع زراعة النخيل في فلسطين

مدى تحمل شجرة نخيل التمر للملوحة في مياه الري (دراسة)

أجريت هذه الدراسة في مزرعة خاصة لنخيل التمر في تاجوراء وتقع على بعد 20 كم شرق طرابلس. و أجريت الدراسة على أنواع تمور واسعة الانتشار في المنطقة الساحلية من ليبيا وخاصة: الحرة و البرنسي و البيوضي والطابوني . كانت الأشجار بعمر 20-30 عاماً تروى بالغمر من آبار لوثها دخول مياه البحر إليها حيث بلغت درجة ملوحتها 5000 جزء بالمليون من إجمالي الأملاح القابلة للذوبان. كانت الغاية من الدراسة هي تحديد درجات تركيز الكلورات والبوتاسيوم والصوديوم في وريقات هذه الأنواع و اشواكها. وقد تم اختيار أربع أشجار نخيل تمر من كل نوع وتجميع وريقات وأشواك من هذه النخلات. ثم جرى تحليل العناصر, فبينت النتائج أن الملوحة قد أثرت على تركيز العناصر المختلفة في الأنواع كلها. ازداد تركيز الكلور والبوتاسيوم والصوديوم كثيرا حيث بلغت درجة تركيز الكلور والبوتاسيوم والصوديوم في الأشواك 1.06% و0.5% و1.08% على التوالي. وبالنسبة للوريقات، بلغت درجات تركيز الكلور والصوديوم والبوتاسيوم 0.79% و0.13% و0.44% على التوالي. ومن الواضح أن درجات تركيز هذه العناصر في الأشواك أعلى مما هي عليه في الوريقات , مما يشير الى أن الأشواك كانت عبارة عن مجمع لتراكم الكلور. ثم أجري تحليل لعينات تربة ومياه من المزرعة نفسها وحددت درجة الملوحة الإجمالية والناقلية الكهربائية، فكشفت النتائج أن درجة الملوحة كانت مرتفعة في كل من المياه والتربة (حيث وصلت الى 5000 جزء بالمليون وكانت بين 0.71 الى 1.56 ميلي موز/سم في التربة). وبينت النتائج أيضاً أن زيادة درجة الملوحة تؤدي الى ازدياد محتوى الوريقات والأشواك من الكلور والصوديوم والبوتاسيوم وأن الزيادة في الأشواك كانت أكبر مما هي عليه في الوريقات ،كما كشفت أن الكلور قد تراكم بقدر أكبر من الصوديوم وفي الأشواك بشكل أكبر من الوريقات على وجه الخصوص. و يعزى هذا التراكم الكبير للكلور والصوديوم والبوتاسيوم إلى أن أشجار النخيل تعمل على تعديل التناضح لإعطاء الأشجار قدرة أكبر على تحمل الملوحة.

date-palm-


محمد م. بن اسماعيل وسعيدة آ. دغيم
كلية الزراعة، جامعة طرابلس
طرابلس ، ليبيا

تسويق التمور وتكريم النخلة

فكرة قابلة للتنفيذ بسواعد وهمم الرجال

يعاني المزارعين في القطاع الزراعي من مشاكل وفرة الانتاج وعدم وجود خطة تسويقية تخدم القطاع الزراعي بشكل عام.

هناك اهتمام في العالم العربي بزراعة النخيل “شجرة العطاء” بكميات كبيرة جدا تزداد سنويا متجاهلين التسويق.

حيث يقدر انتاج العالم العربي بعشرة مليون طن  سنويا” أي مايقارب خمسون مليار دولار “ثروة لايستهان بها”.

للمحافظة على هذه الشجرة المباركة وعلى المستثمرين فيها وجب اتخاذ خطوات جريئة وقوية :

  1. التعامل معها كشجرة اقتصادية من الدرجة الاولى بإعتبارها شجرة البترول الأصفر الذي لاينفذ.
  2. تشجيع المزارعين على انتاج التمور بمواصفات عالمية قابلة للتصدير مع دعم مادي لكل كيلو قابل للتصدير.
  3. تشجيع المزارعين على الانتاج العضوي “خالي من الكيماويات”.
  4. التشجيع على اقامة مصانع ومراكز تعبئة للتمور ومشتقاتها في جميع الدول المنتجة.
  5. نشر ثقافة استهلاك التمور في العالم من عدة قيم:
  • القيمة الدينية “النخلة والتمور ذكرت في الاديان السماوية”.
  • القيمة الصحية “الطبية”.
  • القيمة الغذائية.
  • الجدوى الإقتصادية.
  1. اعتماد خطة خمسية لنشر ثقافة استهلاك وتسويق التمور.
  2. انشاء شركة تسويق قطاع حكومي وخاص على مستوى العالم العربي كشركة مساهمة عامة برأس مال مليار دولار.
  3. فتح فروع ومخازن تسويق في جميع أنحاء العالم وذلك لتسهيل عملية عرض وتسويق المنتج واستمراريته.
  4. اقامة ندوات علمية عن التمور وفوائدها.
  5. الدعاية والاعلان على صفحات الانترنت بكل لغات العالم.
  6. انشاء محطة فضائية لنشر المعرفة عن النخيل ومنتجاته وتسويقه.
  7. البحث عن المستهلكين والتحدث معهم بلغتهم في العالم العربي والاسلامي, شرق اسيا, غرب اسيا, افريقيا, امريكا الجنوبية, امريكا الشمالية, كندا, استراليا, الصين, الهند, روسيا, تركيا, اندونيسيا, ماليزيا واوروبا.
  8. اقامة معارض خاصة بالتمور في جميع دول العالم” معرض دولي كل ثلاثة شهوربالتناوب بين الدول”.                                     

هذه الفكرة نابعة من طموح مزارع من العالم العربي ليس من وحي الخيال أو حلم، انما هي قابلة للتنفيذ بسواعد وهمم الرجال وعشاق النخلة وبداية تحقيق الحلم ينبع من وجود:

  • البنية التحتية من أشجار النخيل.
  • رأس المال العربي.
  • شبكة المعلومات العالمية للنخيل والتمور.
  • كرسي جامعة الملك فيصل لأبحاث النخيل والتمور.
  • جائزة خليفة الدولية للنخيل والتمور.
  • جائزة النخلة في عيون العالم.
  • مجلة النخيل والتمور.
  • وجود جمعيات مختصة بالنخيل
  • وجود مصانع تعبئة وتسويق على مستوى العالم العربي

    نعيم العيساوي (رحمه  الله)

    مزارع من فلسطين المحتلة

الحصن الحصين في الوقاية من سوسة النخيل الحمراء ومكافحتها

 

عند اكتشاف الإصابة بسوسة النخيل الحمراء يجب إبلاغ الجهات المختصة بوجود الاصابة وتعليم الاشجار المصابة.

تنقسم إصابات النخيل إلى ثلاثة أقسام بسيطة ومتوسطة وشديدة:

1- 70% من إصابات أشجار النخيل بعمر 1-10 سنة و25% من 15-11سنة.

2- تصاب أشجار النخيل بالسوسة عند سطح التربة بنحو 12% وبارتفاع 50سم من سطح التربة وبنحو 61% وبارتفاع 100سم إلى 50سم بنحو 21%.

الأماكن المحتملة لتواجد السوسة بالنخيل:

1- أماكن الإصابة بالسوسة تكون بمنطقة اتصال الفسائل والرواكيب بالنخلة الأم.

2- توجد الإصابة بالسوسة بالفراغات الناتجة عن اقتلاع الفسائل والرواكيب من النخلة.

3- توجد الإصابة بالسوسة بالجروح التي تحدثها الحفارات والقوارض في أنسجة النخلة الطرية.

4- توجد الإصابة بالسوسة في الشقوق والجروح في قواعد الكرب من جراء التقليم.

5- توجد الإصابة بالقمم النامية للنخل الفحال(فحل النخيل الذكر).

6- توجد الإصابة بالسوسة بمنطقة الجذور الهوائية العارية بقاعدة النخلة.

7- توجد الإصابة بالسوسة بقمة النخلة الجذية- مقطوعة الراس-

طريقة العلاج من السوسة :

1- يتم حقن جذع النخلة المصابة بالسوسة بالمبيد ، وذلك بعمل ثلاثة ثقوب على شكل هرمي حول منطقة الإصابة وبمسافة 20سم من الإصابة بزاوية 45درجة بمثقاب كهربائي ذو ريشة سمك 8مم وطول 30-40سم وثقب عكس مكان الاصابة وتعمل ثقوب اضافية على شكل حلزوني وعلى مسافة 30-40سم حول جذع النخلة مع الأخذ بعين الاعتبار أن جميع الثقوب أسفل الجمارة بمتر واحد ، ويكون عمق الثقوب ثلث قطر جذع النخلة المصابة وتكون كمية المبيد واحد ونصف اللتر لكل متر طولي وبعد الحقن تغلق الثقوب بالمعجون أو الطين.

1

2-المبيدات التي أثبتت نجاحها في علاج النخيل من السوسة بطريقة الحقن بريميسيد 50% الاستعمال من 15 اكتوبر حتى 31 ديسمبر بمعدل 2.5 ملم لكل شجرة ، مارشال25% الاستعمال من 1يناير حتى 29 فبراير بمعدل 3مل لكل شجرة، روجوديال 52% الاستعمال من 1مارس حتى 30 ابريل بمعدل 2مل لكل شجرة.

3- ترش النخلة كلها بالمبيد الحشري على أن يصل المبيد للفراغات الموجودة بين الكرب والساق والليف.

4- تلف النخلة بإحكام بغلاف بلاستيكي غليظ محكم.2

5-عدم ترك مخلفات النخلة بالمزرعة بعد العلاج وذلك بحرق جميع مخلفات النخلة بعد جرشها أو فرمها وبعد ذلك تدفن بحفرة عميقة.

6- تردم جميع الفجوات أو الفراغات الموجودة بالنخلة برمل أو تربة حرة مخلوطة بقليل من بودرة زهر الكبريت وأحكام غلقها بالجبس أو الفوم.

المعالجة الحيوية :

يتم معالجة النخيل المصاب بسوسة النخيل برش النيماتودا:

1-Steinemema carpocapsae الرشة أول اسبوع من مارس كجرعة أولى ، والجرعة الثانية تكون في أول أسبوع من مايو .

2- مبيد IMIDACLOPRID20% الرش ثاني أسبوع من شهر يونيو.

3-Steinemema carpocapsae الرش أول أسبوع من أغسطس.

4-  مبيد %IMIDACLOPRID20 الرش بأول أسبوع من اكتوبر ويكون الرش بكثافة لقلب النخلة وجذعها بحيث تتشرب الجمارة وساق النخلة بكمية كافية من المبيد.


الحصن الحصين في الوقاية من سوسة النخيل الحمراء ومكافحتها

للدكتور جاسم محمد المديرس

الطبعة الاولى

يونيو 2017

آليات العمل داخل سوق التمور الباكستاني

تعد باكستان إحدى أكبر الدول المنتجة للتمور في العالم (557ألف طن). يقع التمر في المرتبة الثالثة ضمن محاصيل الفاكهة من حيث الأهمية بعد محصولي المانجو والموالح في باكستان. وتعطي الدولة في باكستان اهتمام كبير لهذا القطاع وتنميته. لكن رغم مقومات النجاح الكبيرة مازالت تجارة التمور وتصنيعها في باكستان تحتاج إلى المزيد من التطوير . فهي من حيث عناصر التنمية مثل توفر الأراضي، والمياه اللازمة للزراعة ، دولة واعده في إنتاج التمور لوجود نهر السند بها وخصوبة اراضيها . أضف إلى ذلك قلة تكلفة الانتاج التي يدعمها بشدة توفر ورخص الأيديالعاملة الماهرة ، حيث يبلغ اجر العامل الواحد في اليوم مايساوي دولارين فقط مما اعطى لباكستان قدرة تنافسية كبيرة في حجم الصادرات بالمقارنة مع الدول الأخرى المصدرة للتمور في العالم . كما عمل توفر عدد من الأصناف الرئيسية ذات الجودة العالية، والموائمة التصنيعية مثل (اصيل) ، (دقي) ،(بيجم جانجي)، (ربي) إلى جانب عدد من الأصناف الأخرى ذات القدرة التنافسية العالية التي مازالت مجهولة لدى الكثيرين خارج باكستان خاصة الوطن العربي. ايضا انخفاض سعر الكيلو من التمور المعروضة في السوق لأقل من نصف دولار امريكي كسعر بيع في سوق الجملة . هذا إضافة للعديد من عناصر التنمية الاخرى التي تجعل من التمور محط لأنظار المستثمرين من الداخل والخارج في مجالي التجارة والتصنيع وبذلك تصدرت باكستان صادرات التمور في السنوات الخمسة الاخيرة ضمن أكبر الدول المصدرة للتمور طبقا لآخر إحصائيات نشرتها منظمة الفاو (2007-2008).

لكن للأسف الجهل بكثير من المعلومات الفنية المتعلقة بماهية الاصناف ، السوق ،آليات التعامل به، التصنيع ، ادت إلى الحد من قدرة الكثيرين في العالم العربي على الاستثمار وتبادل التجارة مع السوق الباكستاني . على الرغم أن هناك عدد ليس بكثير من الدراسات والتقارير التي اعدتها العديد من الهيئات داخل باكستان عن قطاع التمور باللغة الانجليزية ، ولكنها تفتقد وللأسف للتكامل والواقعية والنظرة الفنية . ولعل هذا مادعى إلى القيام بالدراسة الحالية لإلقاء الضوء عن قرب وبايجاز عن اليات سوق التمور والتصنيع في باكستان وتشمل النقاط التالية:

1- أشهر واهم اسواق التمور وحجمها.

2-أهم الأصناف وأسعارها.

3- آلية التعامل داخل السواق.

4-آلية وتكلفة نقل التمور من الأسواق للمصانع.

5- آلية العمل في مصانع التمور (خيربور).

6- نوعية العمالة والأجور.

7- حجم الصادرات واهم البلدان المستوردة من السوق الباكستاني. مرفق الدراسة pdf

Status of dates in Pakistan


اعداد:

د/ عادل احمد ابو السعود( معهد بحوث البساتين-مصر/ استاذ زائر ومستشار معهد بحوث النخيل- جامعة شاه عبداللطيف- باكستان)

طرق جني الثمار

جني الثمار:

يستعمل عادة الفلاح المرقاة (الفروند) للوصول إلى النخل العالي ولكن مع التطور الحالي فإنه يمكن استعمال السلم المصنوع من الألمنيوم الذي يمتاز بخفة الوزن للصعود لرأس النخلة وقطف مايلزم قطفه من الثمار. وعند قطف الثمار بالعثق فإنه يجب أن يدلي (بالملمص) والحبل بدلا من رمية من أعلى النخلة إلى الأرض مما قد يؤدي إلى تلف الثمار. وعادة يوضع (طربال) حول النخلة المراد جمع ثمارها ويقوم بتدلية الثمار بواسطة الحبال إلى الأرض.

وتوجد طرق أخرى وهي طريقة خض العثوق بطريقة ميكانيكة وهده العملية تتطلب اشتراك مجموعة من أصحاب المزارع لشراء مثل هذه الآلة.

1

تعليب التمور:

طريقة تعليب التمور التي سوف تذكر هي طريقة تعليب التمور بالمنازل وللاستهلاك المحلي وليس للانتاج التجاري. ويتم ذلك بغسل التمور بالماء ثم ينشرها حتى تجف ، والعمل على فصل الرطب عن التمور حيث أن الرطب يحتوي على سوائل أكثر من التمور وتكون عرضة للهرس والتخمر ممايسبب تلف التمور المعلبة. هناك طريقة بسيطه لعملية الغسيل والتجفيف حيث يتم وضع التمور في وعاء لغسل التمور(مشخال) ومن ثم تجفيفها بواسطة الهواء المضغوط وذلك لطرد الماء بلإضافة إلى التخلص من الأوساخ التي تكون بين طيات جلود التمور المتجعدة وذلك لتسريع عملية التجفيف.

وبعد أن يتم الغسيل والتجفيف يتم فصل التمور الجيدة  ذات المظهر الجيد عن الرطب والتمور المهروسة والحشف.

وفي بعض الأحيان حيث يكون الجو غير مناسب لعملية التتمير فإنه يمكن أن يتم التتمير بطريقة صناعية وذلك بوضع العثوق في أماكن درجة الحرارة فيها بين 25 إلى 50 درجة مئوية مع نسبة معينة من الرطوبة . ويجب العمل على عدم تعريض التمور للحرارة العالية والرطوبة حيث أن التمور تزداد أسودادا في هذه الحالة.

وبعد غسل التمور وتجفيفها يوضع مامقداره كيلو جرام من التمور في أكياس من البلاستيك وتضغط بحيث يطرد الهواء الذي بين حبات التمر ويربط الكيس ويوضع في مكان بارد وجاف ويقوم بعض الأشخاص بإضافة (حبة حلوة) والسمسم إلى التمور لإعطائه المذاق اللذيذ والرائحة الطيبة.

2 4 5 6 7 8 9 3


أطلس نخلتك (الجزء الثاني)

العناية بالنخيل

جمع واعداد:

د/ جاسم المديرس

جني وتوظيب وتعبئة وخــزن بــلح الـــبرحي

ان موضوع جني وتوظيب وتعبئة وخزن بلح البرحي هو من المواضيع المهمة والتي اصبح لها دور مهم في الدول المنتجة للبلح وذلك لمتطلبات السوق المحلي والإقليمي والدولي خصوصا وان المنافسة اصبحت شديدة ما بين الدول المنتجة للبلح البرحي لتوفير هذه السلعة المرغوبة والمطلوبة من كافة الاسواق اذا علمنا ان البلح اصبح الان يتوفر في الفترة ما بين شهر تموز الى شهر شباط وعلى النحو التالي:

1 -العراق ودول الخليج تنتج بلح البرحي من اواخر شهر تموز ويستمر الى ستة اسابيع او اكثر قليلا باستخدام الخزن المبرد .

2 -الاردن ينتج البلح البرحي من منتصف شهر اب الى بداية شهر تشرين اول باستخدام الخزن المبرد

3 -دول جنوب افريقيا تنتج البلح البرحي من منتصف الشهر الاول من السنة الى نهاية شهر شباط باستخدام الخزن المبرد.

وهذا يعني ان سلعة بلح البرحي متواجدة في الاسواق من شهر تموز الى شهر شباط وهنالك جهود كبيرة في موضوع اطالة فترة خزن البرحي باستخدام بعض الغازات للسيطرة على الحرارة الحيوية وعملية التنفس للبلح من قبل بعض الباحثين ولكن الكلف عالية لحد الان وغير عملية.

ومرفق ملف لكيفية جني بلح البرحي والية تخزينة ولما التخزين المبرد عن غيرة؟؟؟

جني البرحي

Untitled

التسويق إلى مصانع التمور في المملكة العربية والسعودية

تمتاز التمور التي تسوق إلى مصانع التمور بنوعية أفضل من التمور المباعة بالطرق التقليديـة حيـث يقـوم منتجـو التمـور فـي المنـاطق الإنتاجيـة التـي تتواجـد فيهـا مصـانع التمـور بتوريـد إنتـاجهم إلـى تلـك المصـانع وفقـاً للمواصـفات النوعيـة التـي يحددها المصـنع , ويعـد مصـنع تعبئـة التمـور الحكـومي بالإحسـاء أحـد القنـوات التسـويقية الهامـة لمنتجـي التمـور بمحافظـة الإحساء بصفة خاصة والمملكة بصفة عامة , حيث يقـوم المصـنع باسـتلام التمـور، وتعبـأ التمـور آليـاً في عبـوات كرتونيـة بسـعة 20 كجـم ، وتسـاهم المملكـة بتقـديم جـزء مـن هـذه التمـور إلـى برنـامج الغـذاء العـالمي كمـا يقـدم جـزء منهـا كإعانـات حكومية مباشرة إلى الدول والجهات المحتاجة و يوزع منها على المحتاجين في الداخل.

أهم المشاكل التسويقية على مستوى السوق المحلية والتصنيع :

1- انخفـاض حجـم الطلـب المحلـي علـى التمـور حيـث تشـير الدراسـات إلـى أن متوسـط اسـتهلاك الفـرد السـنوي مـن التمور فـي المملكـة لا يتجـاوز 25 كـغ بسـبب تـوفر بـدائل كثيـرة عـن التمـور إضـافة إلـى أن زيـادة المعـروض فـي الأسواق تسبب انخفاض الأسعار.

2- قلة الخبرة الفنيـة لـدى المـزارعين فـي مجـال طـرق الجنـي السـليمة وعمليـات التعبئـة والإعـداد الحقلـي للتمـور والتـي ترفع من جودة وقيمة المحصول يصاحب ذلك ضعف الجانب الإرشادي في هذا المجال .

3- عدم وجود نظام تعاوني فعال في مجال تسويق التمور .

4- ارتفـاع نسـبة التلـف والفقـد فـي التمـور إضـافة إلـى الإصـابات الحشـرية بسـبب عـدم إتبـاع الطـرق الصـحيحة فـي الجني والإعداد والتعبئة .

5- ارتفاع كلفة التصنيع يصاحبها غياب المهارات الفنية المدربة في تصنيع وتعبئة التمور .

6 -عــدم وجــود دراســات جــدوى اقتصــادية لواقــع الأســو ق الســعودية تحــدد كلــف الإنتــاج والتســويق وتــدرس رغبــات المستهلكين من حيث التعبئة والموسم .

7- لا تــزال صــناعة التمــور ضــعيفة يعــزف المســتثمرون عنهــا لارتفــاع التكــاليف وعــدم وجــود دراســات جــدوى فنيــة و اقتصادية.

8- عدم وجود أ اسو ق نظامية لمنتجات التمور ومعظـم التمـور تبـاع علـى شـكل حـراج لا تعتبـر علـى مسـتوى العـرض والطلب لتحديد الأسعار.

9- عدم توفر صناعات تحويلية تعتمد على التمور كمادة أولية.

10- إن معظم مصانع التمور في المملكة هي للتعبئة والتغليف وليست للإنتاج الصناعي.

11-عدم وجود تنسيق بين مناطق المملكة في تسويق التمور.

12-مشاكل الإجراءات الجمركية الصعبة وارتفاع أسعار التمور المصدرة.


واقع زراعة النخيل وإنتاج التمور في الوطن العربي

إعداد الأستاذ الدكتور عبد الباسط عودة إبراهيم مدير إدارة الموارد النباتية / رئيس برنامج النخيل – المركز العربي (أكساد)

أهم الصناعات التحويلية للتمور (الجزء الثاني)

3 -السكر السائل من التمور:

يعد شراب الذرة عالي الفركتوز من اهم انواع السكر السائل التي حظيت بنجاح عالمي غير مسبوق وتعتبر  المحلي الرئيسي لقطاع المشروبات الغازية على مستوى عالمي فضلاً  عن استخداماته العديدة في قطاع الصناعات الغذائية المختلفة. واشهر انواعه الشراب الذي يحتوي على 42 %فركتوز 53 %جلوكوز. وتعد تقنيات انتاجه معقدة نسبياً نظرا  لإعتمادها على نشا الذرة الشامية كمادة خام اساسية يتم تحويلها عبر عمليات عديدة الى شراب الذرة عالي الفركتوز. وفي المقابل تحتوي التمور على سكري الفركتوز والجلوكوز بصورة طبيعية وبنسب متساوية لكليهما تقريباً مع زيادة طفيفة في نسبة الجلوكوز. احد أهم التحديات التقنية لإنتاج السكر عالي الفركتوز من التمور هو الازالة الكاملة للمعادن وللون الحصول على منتج عديم اللون شبيه بالماء وعديم الرائحة ويفضل ان يحتوي فقط على سكري الفركتوز والجلوكوز.ويمكن انتاج السكر عالي الفركتوز من التمور الرخيصة وتمور مخلفات مصانع تعيئة وتغليف التمور كمادة خام رئيسية اضافة الى الاستفادة القصوى من النواتج الثانوية لعمليات الاستخلاص والترشيح والتي تتميز بمحتوياتها الغنية بالالياف الطبيعية. العمليات المتكاملة الرئيسية لإنتاج السكر السائل عالي الفركتوز من التمور.

3

4 -عصائر التمور ومشروبات التمور الغازية:

عصائر التمور يمكن انتاجها بنجاح كبير من التمور ، أما مشروبات التمور الغازية فتحتاج الى مزيد من جهود البحث والتطوير لدراسة جدوى انتاجها الفنية والاقتصادية على مستوى صناعي. الأجهزة وخطوط الانتاج ونظم التعبئة والتغليف اللازمة لكلي المنتجين متوافرة على النطاق العالمي وبتقنيات متقدمة.

5 -منتجات تقنية بثق التمور:

تعد تقنية البثق من التقنيات الناجحة في قطاع الصناعات الغذائية لإنتاج العديد من المنتجات المتميزة والمعتمدة على العديد من حبوب الغلال كالذرة الشامية والقمح والذرة الرفيعة والدخن والأرز اضافة الى حبوب فول الصويا والفول السوداني والسمسم وغيرها. لإنتاج منتجات ناجحة مثل رقائق الافطار السريعة ( الكورن فليكس وماشابهها ) واغذية الاطفال وغيرها . بيد ان استخدام هذه التقنية لتطوير منتجات يدخل فيها التمر او منتجاته كمادة خام رئيسية تحتاج الى جهود بحثية وتطويرية كبيرة (عسيري 2008).

6 -مربيات التمر:

تم بنجاح انتاج مربيات التمور في العديد من البحوث التطبيقية وحتى على مستوى شركات عالمية مثل هيرو ونستلة ، بيد ان المجال مازال واسعاً للارتقاء بمستوى وجودة مربيات التمور من خلال البحوث الرصينة.

7 -إنتاج مساحيق التمور المجففة:

يمكن بنجاح كبير انتاج مساحيق التمور الجافة من التمور المتميزة بمحتواها العالي من السكروز مثل تمر السكري بالمملكة العربية السعودية والعديد من اصناف التمور الجافة السودانية والمصرية على وجه الخصوص . هذه المساحيق المجففة تتميز بفترة صلاحيتها الطويلة والامكانيات الواسعة لاستخدامها كمادة خام غنية في العديد من المنتجات الغذائية على المستويين المحلي والعالمي . عمليات التصنيع تعتبر عمليات غير معقدة تشمل ازالة النوى وتجفيف التمور وتحويلها الى مسحوق عن طريق الطحن ومن ثم تعبئتها في عبوات ومغلفات غير منفذة للرطوبة.

4

8 -إنتاج الإيثانول من التمور:

حظي إنتاج الايثانول من الموارد الزراعية المتجددة على اهتمام عالمي غير مسبوق خلال العقدين الماضيين لإستخدامه كوقود حيوي لتخفيض استهلاك المنتجات البترولية التي إزدادت أسعارها بصورة كبيرة. وتعد دولة البرازيل اضافة الى الولايات المتحدة الامريكية من الدول الرائدة في انتاجه عالمياً. اضافة الى ذلك فللإيثانول استخدامات صناعية وصيدلانية وطبية عديدة فضلاً عن استخدامه كمادة خام لإنتاج الخل. ويمكن انتاج الايثانول من مخلفات التمور باستخدام التقنيات الحيوية الحديثة بنجاح ، بيد ان الجوانب الاقتصادية تعد المحك الرئيسي لجدوى انتاجه على مستوى صناعي.

5

9 -إنتاج الخل من التمور:

ينتج الخل من المحاليل السكرية او المواد النشوية عن طريق التخمر الكحولي الذي يتبعه التخمر الخليكي او الاكسدة الخليكية. والخل هو محلول حمض الخل ( حمض الأسيتيك ) المخفف بالماء. و هو يحتوي على مواد النكهة واللون المستخلصة من الفاكهة وحوامضها والإسترات والاملاح غير العضوية التي تعتمد على نوعية مادة التخمير المستخدمة ، وينتج الخل من عصير التفاح وعصير العنب وعصائر العديد من انواع الفاكهة الاخرى . ويمكن انتاج الخل بنجاح من عصائر مخلفات التمور .

6

10 -إنتاج حمض السيتريك ( حمض الليمون ):

من التمور حمض الستريك حمض فاكهة طبيعي قليل الحموضة وله استخدامات عديدة في الاغذية والمنتجات الصيدلانية والصناعات الكيميائية. وتتضمن استخداماته الغذائية المشروبات الغازية كمادة منكهة تمنح الحموضة المناسبة لإستساغة المشروب ، وفي الحلويات كمعزز للنكهة ومثبت ، وفي صناعة الجبن كعامل إستحلاب ، وكمضفي للحموضة ونكهات الفاكهة التكميلية في منتجات التحلية الجيلاتينية والمربيات والجلي وحشوات الفطائر والمعلبات ، وكمثبط لنشاط الإنزيمات في الخضروات والفاكهة المعالجة ، وكمستحلب في صناعة السجق المطبوخ والمعامل بالدخان، وكمحافظ للون الطازج والنكهة والرائحة في الاسماك الطازجة. أما في الصناعات الصيدلانية فلحمض السيتريك تطبيقات واسعة كمنظم جيد في تحضير الأدوية ، اضافة الى استخدامه في تثبيت حمض الأسكوربيك واستخداماته في انتاج مضادات الحموضة ( قاسم ، 2008) .

7

11 -تصنيع نوى التمور والأعلاف الحيوانية والمنتجات الصيدلانية والطبية:

تستخدم نوى التمور بصورة اساسية كعلف حيواني لتغذية الماشية والأغنام والإبل والدواجن وهنالك انظمة تصنيعية ناجحة لأنتاج العديد من الأعلاف الحيوانية من نوى ومخلفات التمور. كذلك هناك جهود بحثية رصينة اوضحت امكانيات تصنيع نوى التمور وتحويلها الى منتجات غذائية مفيدة ، مثل استخلاص زيت النوى واستخدام النوى كألياف تغذوية بعد طحنه خاصة في قطاع منتجات المخابز. كذلك يمكن تحميص النوى وانتاج مشروب خالي من الكافيين بعد تدعيمه بالنكهات المناسبة (2007., al et Rahman ).كما تم انتاج الكربون المنشط من نوى التمور بنجاح يبشر باستخدامات صناعية عديدة ( ,.al et Bouchelta 20089 .كذلك اثبتت بعض الدراسات احتواء التمور على مركبات فينولية غنية بالنشاط المضاد للاكسدة استخلاص إمكانية Ishrud and Kennedy, 2 الدراسات احد ووثقت ). Biglari et al., 2009) الجلوكان من التمور الليبية حيث اثبتت مقدرتها الملموسة في تثبيط بعض الانشطة السرطانية.


ورقة عمل

مستقبل الصناعات التحويلية للتمور أعداد الدكتور بكري حسين حسن

أستاذ هندسة التصنيع الغذائي وخبير الصناعات التحويلية للتمور قسم الهندسة الزراعية ، كلية علوم الأغذية والزراعة، جامعة الملك سعود –المملكة العربية السعودية

أهم الصناعات التحويلية للتمور

الصناعات التحويلية للتمور هي الصناعات التي تحول فاكهة التمر الى منتجات جديدة يمكن استخدامها كغذاء مباشر مثل عجائن التمور ودبس التمر وعصائر ومربيات التمور ورقائق تمر الدين وأغذية الاطفال ومنتجات تقنية البثق وحلويات التمور وخل التمور، او ادخالها في العديد من منتجات الصناعات الغذائية الاخرى مثل استخدامات السكر السائل و شراب التمر عالي الفركتوز وسائلى الفركتوز والجلوكوز عاليي النقاء في صناعة المشروبات الغازية وحفظ الفواكه المعلبة واغذية مرضى السكري والعديد من المنتجات الغذائية ، وانتاج ايس كريم التمر، واستخدام عجينة التمر في صناعة المعمول والبسكويت والعديد من منتجات المخابز، واستخدام دبس التمر في منتجات الألبان والمثلوجات القشدية، واستخدام مساحيق التمور الجافة عالية السكريات الأحادية والياف التمور الطبيعية في العديد من المنتجات الغذائية مثل اغذية الاطفال ومساحيق انتاج الكيك، واستخدام حامض السيتريك كمادة حافظة ووظيفية في العديد من تطبيقات الصناعات الغذائية ، واستخدام خميرة الخبز في قطاع صناعة الخبز ومنتجات المخابز الاخرى. أما منتجات التمور التحويلية التي يمكن استخدامها في صناعات غير غذائية فتشمل الايثانول الذي يمكن استخدامه كوقود حيوي او تحويله الى خل تمر طبيعي اضافة الى استخداماته الصناعية والطبية العديدة ، وانتاج الكربون المنشط واستخلاص الزيت والعديد من المنتجات الفعالة من نوى التمور ، اضافة الى استخدام نوى التمور ومخلفات تصنيع التمور الاخرى في انتاج الاعلاف الحيوانية. وتتباين خطوط الانتاج والعمليات التصنيعية المتكاملة اللازمة لانتاج المنتجات التحويلية للتمور على مستوى صناعي في مستويات تعقيداتها حسب نوعية المنتج التحويلي (حسن ، 2003 ؛ حسن ، 2004؛ العبد ، 2005 ؛ Abid-Al ، 2006 ). وفيما يلي عرض للعمليات المتكاملة الرئيسية اللازمة لإنتاج أهم المنتجات التحويلية للتمور على مستوى المعمل شبه الصناعي او مستوى منشآت الانتاج على مستوى صناعي .

 

1 -عجائن التمور:

يتطلب انتاج عجينة التمر عمليات تصنيعية غير معقدة تشتمل على ازالة النوى ومن ثم طحن وفرم لب التمر منزوع النوى لإنتاج العجينة المتجانسة. ولتسهيل عمليات الفرم والتجانس قد يتم اضافة الماء او كميات ضئيلة من زيت الزيتون لتسهيل عمليات النقل والتداول. كما يمكن التفكير في امرار لب التمر منزوع النوى على ً افران حرارية عند درجات حرارة مناسبة لتليينها وتسهيل عمليات فرمها. أحد الجوانب الهامة التي تتطلب جهودا تطويرية هي تصميم اجهزة متطورة لإزالة النو ى وقمع التمر وتقليل فواقد اللب مع النوى المزال. كذلك من المشاكل التقنية التي قد تواجه انتاج عجائن التمور على مستوى صناعي ، صعوبة مناولتها وميلها الى التصلب نتيجة اللتفاعلات للسكريات التي تحتويها، والتي تحتاج الى جهود بحثية رصينة لحل هذه المشكلات التقنية .

تمور

2 -دبس (عسل)

التمر يعد دبس (عسل) التمر أحد المنتجات التحويلية القديمة للتمور خاصة في دول الخليج العربية والعراق. وقد تطورت تقنيات انتاجه على مستوى صناعي بصورة واضحة خلال العقدين الماضيين ، بل تم انتاجه من قبل بعض مصانع منتجات التمور بمستوى متميز ، بيد أنه لم يحظي بالانتشار التجاري الواسع محلياً واقليمياً وعالمياً ربما لقصور جهود تسويقه والتعريف به كمنتج غذائي عالي القيمة التغذوية . ومن المؤمل ان يصبح من المنتجات التحويلية الناجحة للتمور مستقبلا و ان تفتح له ابواب واسعة للعديد من الاستخدامات في قطاعات الصناعات الغذائية المختلفة مثل صناعات العصائر ومنتجات الالبان والآيس كريم واغذية الاطفال ومنتجات تقنية البثق. ومن اهم العمليات المتكاملة اللازمة لإنتاج دبس التمر على مستوى صناعي من لب التمور منزوعة النوى او عجائن التمور ، عمليات الاستخلاص والترشيح والتركيز تحت تفريغ والتعقيم والتعبئة والتغليف

تمور2


ورقة عمل

مستقبل الصناعات التحويلية للتمور أعداد الدكتور بكري حسين حسن

أستاذ هندسة التصنيع الغذائي وخبير الصناعات التحويلية للتمور قسم الهندسة الزراعية ، كلية علوم الأغذية والزراعة، جامعة الملك سعود –المملكة العربية السعودية